أنت هنا

نظرة على تطبيقات الجوال بين الواقع والمستقبل

نظرة على تطبيقات الجوال بين الواقع والمستقبل

يشرف العام 2015 على الانتهاء تاركاً لنا مؤشرات هامة في مجال تقنية المعلومات، فبالنظر إلى بعض الإحصائيات التي بدأت تظهر في الربع الأخير من العام تبين مدى التنامي المتزايد في تطبيقات الجوال مقارنة بتطبيقات الويب.

 

فبناءً على التقرير الأخير الذي صدر عن ArabNet  والذي يجمع دراسة وإحصائيات عن تنامي تطبيقات الجوال في الشرق الأوسط والموجه إلى ناشري التطبيقات والمطورين والمستثمرين والوكالات التي تتطلع لتحقيق الاستفادة القصوى من الفرص المتاحة في الاستثمار في التطبيقات، ويساعد على فهم الاتجاهات، والعادات وميزانية الإنفاق وملامح وتفضيلات المستخدمين من أجل اتخاذ قرارات مستنيرة بشأن استراتيجيات التنمية والتوسع.

 

نظرة على تطبيقات الجوال بين الواقع والمستقبل

فقد توقفت عند بعض الأرقام والإحصائيات التي من جانبها أن ترشدنا إلى توجه الشرق الأوسط في مجال تطبيقات الجوال وقد لخصتها في هذه النقاط:

  • تصدرت ​المملكة العربية السعودية المرتبة رقم 3 في العالم بعد اليابان في تطور تقنيات الانترنت على الجوال (MOBILE BROADBAND​) بنسبة تنامي 114%.
  • ظهر اهتمام الشرق الأوسط وإفريقيا بتطبيقات الويب أكثر من تطبيقات الجوال بنسبة تعدت 60% لصالح تطبيقات الويب، على عكس الولايات المتحدة الأمريكية واستراليا فهم يهتمون بتطبيقات الجوال أكثر من تطبيقات الويب بنسبة تعدت 80% لصالح تطبيقات الجوال.
  • تصدرت الولايات المتحدة المرتبة رقم 1 ومن الشرق الأوسط مصر بترتيب 22 من أكثر 25 دولة في العالم في استعمال التطبيقات وجمع العائدات منها.
  • 25% من مستخدمي التطبيقات يستعملون جميع تطبيقاتهم التي قاموا بتنزيلها على أجهزتهم.
  • 37% من مستخدمي التطبيقات يحصلون على تطبيقاتهم من البحث العشوائي في المتجر و19% عن طريق التسويق المباشر والإعلانات. 
  • 40% من مستخدمي التطبيقات في المملكة العربية السعودية يحصلون على تطبيقاتهم من ترشيحات الأصدقاء.
  • 60% من التطبيقات التي يتم تحميلها من المتاجر في الشرق الأوسط تكون تحت تصنيف الألعاب تلتها 5 تصنيفات تتراوح من 37% إلى 20% بالترتيب (التواصل الاجتماعي -الموسيقى -الرياضة -التعليم -التصوير).
  • أكثر التطبيقات التي تم تنزيلها في المملكة العربية السعودية كانت تحت تصنيفات (الألعاب -التواصل الاجتماعي -الرياضة -الترحال والسفر -التصوير والفيديو).
  • 62% من المستخدمين يفضلون تنزيل التطبيقات باللغة العربية و38% يفضلون تنزيلها بالغة الإنجليزية. 
  • تنوعت آراء الذين لا يفضلون تنزيل البرامج العربية إلى (34% يفضلون التطبيقات العربية -31% لا يجد الذي يهتم به في التطبيقات العربية -30% يشكو من سوء جودة التطبيقات العربية -16% لديهم ماض سيء مع بعض التطبيقات العربية -16% لا يثق في التطبيقات العربية).
  • احتلت المملكة العربية السعودية 81% من المستخدمين الذين يفضلون التطبيقات العربية على عكس دولة الإمارات التي احتلت 39% للتطبيقات العربية.
  • احتلت المملكة العربية السعودية نسبة 51% من التطبيقات المدفوعة على المتاجر و49% من التطبيقات المجانية.
  • 17% من أسعار التطبيقات المدفوعة في المملكة العربية السعودية بين 1$ إلى 3$ للحصول على خصائص جديدة وتجنب الإعلانات.
  • تصدرت المملكة العربية السعودية في تفضيل المستخدمين للدفع المباشر لشراء التطبيقات عن التطبيقات التي بها بعض الخصائص المدفوعة بنسبة 37%.
  • 25% من المستخدمين في المملكة العربية السعودية لا يريدون شراء تطبيقات نظراً لأنهم لم يجدوا تطبيقات تنال اهتماماتهم.
  • يوجد طلب على التطبيقات في الشرق الأوسط يصل إلى 42%.
  • فئات الدخل الأدنى تقوم بتنزيل التطبيقات أكثر من فئات الدخل الأعلى.
  • يهيمن على فئة الرياضة معظمهم من الذكور وتظهر الإناث أعلى قليلا في الاهتمام بالموسيقى والصحة واللياقة، وتطبيقات التسوق.

 

بناءً على هذه النظرة السريعة لإحصائيات التطبيقات وسلوك المستخدمين في الشرق الأوسط والمملكة خَلُصت إلى التالي:

1.     السوق العربي في تنامي مستمر ومتزايد وسريع في استخدام تطبيقات الجوال، لاسيما أن تقنيات الانترنت على الجوال في تزايد كبير.

2.     يوجد فجوة كبيرة بين تزايد تقنيات الانترنت على الجوال وإنتاج واستهلاك التطبيقات، فبرغم ارتفاع نسبة التنامي في تقنيات الانترنت على الجوال إلا أن المستخدم العربي لا يزال يشكو من سوء جودة التطبيقات وعدم الاستفادة الكاملة منها والاهتمام فقط بطرق الترفيه والألعاب على عكس بعض الدول التي تستفيد من التطبيقات في تحسين الإنتاجية وتقديم حلول للمشكلات على المستوى الفردي أو المجتمعي أو المؤسسات.

3.     السوق العربي لا زال في احتياج كبير إلى مزيد من التطبيقات التي تلبي اهتمامات المستخدمين والتي تتميز بالجودة والجدية.

4.     لا تزال الفرصة مفتوحة أمام الاستثمار في التطبيقات المدفوعة، فمؤشرات إمكانية المستخدمين للدفع بصورة مباشرة لشراء بعض التطبيقات -مقابل عدم ظهور الإعلانات أو الحصول على خصائص جديدة -محفزة وفي تنامي مستمر.

5.     لا يزال السوق العربي في حاجة ماسة إلى تطبيقات ذات نطاق واسع من الخدمات وتحسين الإنتاجية والاتجاه إلى الاستثمار في تطبيقات الجوال التي تخدم قطاعات هامة مثل (الصحة والتعليم).

 

وتناول التقرير إحصائيات مفصلة عن كل عنصر وعن مختلف دول الشرق الأوسط، ولكني وددت أن نضع أيدينا على بعض المؤشرات والمشاكل والعوامل الهامة في استثمار تنامي تطبيقات الجوال لتقديم الحلول وتحسين الإنتاجية في مختلف المجالات.

مصدر الاحصائيات : ArabNet

قيم هذا المحتوى
QR Code for https://itdl.psau.edu.sa/ar/article/1-6